منتدى جمعية المناهل
[table style="WIDTH: 680px; HEIGHT: 200px" border=1 width=714 bgColor=#ccffcc][tr][td]
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة
إذا كنت عضوا معنا الرجاء التكرم بتسجيل الدخول للاستفادة من مختلف أقسام المنتدى
وإذا كنت غير مسجل وترغب في الانضمام إلى أسرة المنتدى فسنتشرف بتسجيلك معنا

التسجيل مجاني وشامل


مع تحيات إدارة منتديات
جمعية المناهل للتربية والثقافة والفن


[/td][/tr][/table]

لا تحزن فالإسلام باقٍ ..!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

لا تحزن فالإسلام باقٍ ..!

مُساهمة من طرف amina في الخميس 17 يناير 2008 - 4:56

لا تحزن فالإسلام باقٍ ..!
________________________________________



بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

لا تحزن فالإسلام باقٍ

كثير من الناس يظن أن الدنيا انتهت، وأن القيامة قامت، وأن الإسلام قد انكسر فلا يستقيم له شأن، كل ذلك بسبب موت بعض المعظّمين لديه، من علماء أفاضل وشيوخ كرام، وهذا فهم خاطئ نتج عن جهل بحقيقة هذا الدين، فهذا الدين لا يرتبط بقاؤه ببقاء رجل بعينه أو رجال بأعينهم، ولو كان كذلك لانتهى بموت النبي صلى الله عليه وسلم .

ولقد كان القرآن صريحاً في تقرير هذا المبدأ، فبعدما أشيع أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قتل في بدر انكسر بعض المسلمين وتخاذلوا وظنوا أن الإسلام قد أتي من قبل الكفار، فعاتبهم الله على ذلك بقوله : " وَمَا مُحَمَّدٌ إِلَّا رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِنْ قَبْلِهِ الرُّسُلُ أَفَإِنْ مَاتَ أَوْ قُتِلَ انْقَلَبْتُمْ عَلَى أَعْقَابِكُمْ وَمَنْ يَنْقَلِبْ عَلَى عَقِبَيْهِ فَلَنْ يَضُرَّ اللَّهَ شَيْئًا وَسَيَجْزِي اللَّهُ الشَّاكِرِينَ (144) " سورة آل عمران .

قال ابن كثير رحمه الله: (( لما انهزم من انهزم من المسلمين يوم أحد، وقتل من قتل منهم، نادى الشيطان: ألا إن محمداً قد قتل، ورجع ابن قميئة إلى المشركين، فقال لهم: قتلتُ محمداً، وإنما كان قد ضرب رسول الله صلى الله عليه وسلم فشجّه في رأسه، فوقع ذلك في قلوب كثير من الناس، واعتقدوا أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قد قتل، وجوّزوا عليه ذلك، كما قد قصَّ الله عن كثير من الأنبياء عليهم السلام، فحصل ضعف ووهن وتأخرعن القتال، ففي ذلك أنزل الله تعالى على رسوله صلى الله عليه وسلم : " وَمَا مُحَمَّدٌ إِلَّا رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِنْ قَبْلِهِ الرُّسُلُ " أي له أسوة بهم في الرسالة وفي جواز القتل عليه .

قال ابن أبي نجيح عن أبيه: إن رجلاً من المهاجرين مرّعلى رجل من الأنصار
وهو يتشخّط في دمه فقال له: يا فلان! أشعرت أن محمداً قد قتل؟
فقال الأنصاري: إن كان محمد قد قتل فقد بلّغ، فقاتلوا عن دينكم، فنزلت .

ثم قال تعالى منكراً على من حصل له ضعف: " أَفَإِنْ مَاتَ أَوْ قُتِلَ انْقَلَبْتُمْ عَلَى أَعْقَابِكُمْ " أي رجعتم القهقري " وَمَنْ يَنْقَلِبْ عَلَى عَقِبَيْهِ فَلَنْ يَضُرَّ اللَّهَ شَيْئًا وَسَيَجْزِي اللَّهُ الشَّاكِرِينَ "أي الذين قاموا بطاعته وقاتلوا عن دينه واتبعوا رسوله صلى الله عليه وسلم حيّاً وميتاً )) . (1)


فإذا كان هذا شأن رسول الله صلى الله عليه وسلم فما الحال بغيره
ممن لا يساوي تفلةً في بحر بالنسبة إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم ؟!


avatar
amina
عضو متميز
عضو متميز

عدد المساهمات : 244
نقاط : 3630
تاريخ التسجيل : 05/01/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: لا تحزن فالإسلام باقٍ ..!

مُساهمة من طرف Punk-boy3 في الخميس 24 يناير 2008 - 6:15


 


 



تشكر على الموضوع


avatar
Punk-boy3
مشرف
مشرف

عدد المساهمات : 1161
نقاط : 3700
تاريخ التسجيل : 27/10/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.punkologiste.skyrock.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى